hadj-mehdi-ain-el-arbaa

موقع متخصص في طرح القضايا الدينية من حيث الحكم الشرعي و الحكمة الربانية وتصحيح المفاهيم
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تطاير الصحف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 370
تاريخ التسجيل : 30/06/2008

مُساهمةموضوع: تطاير الصحف   الجمعة أغسطس 29, 2008 3:45 am

عندما تنتهي مناقشة الحساب ، يعطى كل انسان كتابه .. والكتاب ، هوالصحيفة أو السجل الكامل الذي يتضمن دقائق اعمال العبد في الحياه الدنيا ..



* هكذا تتطاير الصحف وتوزع الكتب :



يجري توزيع الكتاب أمام كل الأشهاد ، وعلى مرأى من جميع الناس ، ويقال للناس يومذاك : {هذا كتابنا ينطق عليكم بالحق * إنا كنا نستنسخ ما كنتم تعملون} الجاثية 29



فأما المؤمن : فيأخذ كتابه بيمينه ومن أمامه ، وسرعان ما يطمئن ويستبشر ، ويكون حاله على مثل ما وصفه الله تعالى في كتابه :{ فأما من أوتي كتابه بيمينه ، فيقول هاؤم اقرؤا كتابيه * إني ظننت أني ملاق حسابيه * فهو في عيشة راضية * في جنة عالية * قطوفها دانية * كلوا واشربوا هنيئا بما أسلفتم في الأيام الخالية } الحاقة من 19- 24



وأما الكافر والمنافق : فيؤتى كتابه بشماله ومن وراء ظهره .. ويكون حاله كأسوأ حال ، حيث يدعو بالويل والثبور .. وهو المعني يقوله تعالى : { وأما من أوتي كتابه بشماله فيقول يا ليتني لم أوت كتابية * ولم أدر ما حسابية * يا ليتها كانت القاضية * ما أغنى عني ماليه * هلك عني سلطانية * خذوه فغلوه ثم الجحيم صلوه } الحاقة من 25 – 31



الموقف الرهيب
يا له من موقف رهيب ومخيف ذلك الموقف الذي يجري فيه الحساب ، وتسلم فيه الصحيفة والكتاب ..

وفي إشارة من رسول الله صلى الله عليه وسلم الى تلكم الأحوال والأهوال يقول للسيدة عائشة رضي الله عنها : وقد رآها تبكي: (( مايبكيك)) قالت00 ذكرت النار فبكيت00 فهل تذكرون أهليكم يوم القيامة ؟؟

[... أما في مواطن ثلاثة فلا يذكر أحد أحدا :

عند الميزان حتى يعلم أيخف ميزانه أم يثقل .

وعند تطاير الصحف حتى يعلم أين يقع كتابه في يمينه أم في شماله أو وراء ظهره.

وعند الصراط ، إذا وضع بين ظهراني جهنم حتى يجوز ] رواه أبو داود والحاكم

هذه قصيده من العلامه الامام ابن المبارك عن تطاير الصحف

وطارت الصحف في الأيدي منتشره

فيها السرائر والابصار تطلعُ

فكيف سهوك والأنباء واقعه

عما قليل ولاتدري بمايقعُ

أفي الجنان ونورلاانقطاع له

أم الجحيم فلايُبقي ولايدعُ

تهوي بسكانها طوراًوترفعهم

اذارجوامخرجاًمن عمقهاقُمعوا

طال البكاء فلم يُرحم تضرعهم

فيها ولارقه تغني ولاجزعُ

لينفع العلم قبل الموت عامله

قد سأل قوم بها الرجعى فما رجعوا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mehdi-mohamed.montadarabi.com
 
تطاير الصحف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
hadj-mehdi-ain-el-arbaa :: المواضبع :: الحديث الشريف-
انتقل الى: